آخرهم ميتشو.. مدربون تلاعبوا بالأندية المصرية لتحقيق مكاسب مالية

Eurosport

آخرهم ميتشو.. مدربون تلاعبوا بالأندية المصرية لتحقيق مكاسب مالية

ميتشو يتلاعب بإدارة الزمالك من أجل زيادة راتبه.. حسام حسن يتحجج باستاد بورسعيد للرحيل عن المصري.. البدري يرحل من أجل الأموال الليبية.. فينجادا يحرج إدارة حسن حمدي.. كابرال وميشيل وباتشيكو وفيريرا وفييرا في القائمة

محمد الورداني

18 أغسطس 2019
.article-mainContainer-date{max-width:80px}

تلاعب الصربي ميتشو، المدير الفني الجديد للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، بإدارة القلعة البيضاء من أجل تحقيق مكاسب مالية وزيادة راتبه قبل توقيع عقود تدريب الأبيض، حيث أعلن مرتضى منصور رئيس النادي يوم الجمعة الماضي، التوصل لاتفاق مع المدرب الصربي، لقيادة الفريق خلفا لخالد جلال، بينما خرج الصربي لينفي هذه التصريحات أمس السبت، عبر وسائل إعلام أجنبية، واصفا ما يتداول عبر وسائل الإعلام المصرية بأنه "مجرد هراء".

الغريب في الأمر أن المدير الفني خرج ليعلن وصوله اليوم إلى القاهرة لحسم التعاقد رسميًا، حيث يعقد جلسة خاصة مع مسئولي الزمالك، لإتمام التعاقد معه، لقيادة فريق الكرة، حيث يعقد رئيس الأبيض مؤتمرا صحفيا خلال الأيام القليلة المقبلة، للإعلان عن تفاصيل التعاقد مع ميتشو لتولي تدريب الفريق، يكشف خلاله عن مدة التعاقد وقيمته والشرط الجزائي.

وانضم ميتشو إلى قائمة طويلة من المدربين تلاعبوا بالأندية المصرية بحثا عن تحقيق أطماعهم الخاصة وزيادة رواتبهم، أو الرحيل لتولي تدريب نادٍ آخر بمقابل مادي أعلى، حيث كان آخرهم حسام حسن المدير الفني الحالي لنادي سموحة، والذي كان يقود المصري البورسعيدي مع بداية الموسم الماضي، إلا أنه ادعى وجود بعض الأزمات التي تدفعه للرحيل عن النادي على رأسها عدم خوض مبارياتهم على ملعب استاد بورسعيد، وعدم تدعيم الفريق بصفقات قوية والتفريط في بعض النجوم، ليرحل عن النادي البورسعيدي.

 وكانت المفاجأة إعلانه الانتقال لتدريب بيراميدز بعد ساعات قليلة بمقابل مادي خيالي، لينال انتقادات عنيفة من الجماهير البورسعيدية بأنه رحل عن النادي من أجل الأموال.

وفي عام 2009، أعلن النادي الأهلي التعاقد مع البرتغالي نيلو فينجادا لتدريب الفريق، ليوقع العقود رسميا ويحضر المؤتمر الصحفي، قبل أن يسافر بداعي ترتيب بعض الأمور الخاصة قبل العودة لبدء فترة الإعداد، إلا أنه "ذهب ولم يعد" واستقال قبل أن يبدأ مسيرته معتذرا عن عدم الاستمرار بداعي مشاكل أسرية، واضعا إدارة حسن حمدي فى حرج كبير، إلا أن البعض أكد أنه خلاف في وجهات النظر بين المدرب البرتغالي وإدارة الفريق الأحمر بسبب بعض المطالب التى طلبها المدرب ولم تلتزم بها الإدارة.

فيما رفض حسام البدري تجديد تعاقده مع الأهلي في ولايته الأولى رغم موافقة الأحمر على زيادة راتبه وتنفيذ كافة مطالبه من أجل الرحيل لتدريب فريق أهلي طرابلس بمقابل خيالي.

ضمت القائمة الفرنسي المخضرم هنري ميشيل مع الزمالك، حيث تولى قيادة الأبيض في ولايتين هرب في الأولي من تدريب الفريق بعد صراعات مع اللاعبين والإدارة والدخول فى أزمات مع نجوم الفريق وقتها جمال حمزة وحازم إمام ليهرب بعد فشله فى السيطرة على لاعبي القلعة البيضاء لعدم وجود شروط جزائية فى عقده مع النادي.

كما هرب البرتغالي جايمي باتشيكو المدير الفني السابق للزمالك فجرا، لعدم إحساسه بالاستقرار مع الفريق عقب دخول رئيس الزمالك معه في صدامات قوية ومع أن الرجل غير مرتبط بأي شروط جزائية ويحق له الرحيل في أي وقت، إلا أنه هرب بعد أن فشلت الإدارة في الإبقاء على لاعب الفريق المعار مؤمن زكريا الذى قام بالتوقيع وقتها للمنافس التقليدي الأهلي، ليرحل ويتولى بعدها بساعات تدريب الشباب السعودي إلا أنه لم يحقق أي نجاحات.

البرتغالي جيسوالدو فيريرا الذي فسخ تعاقده مع الزمالك بعد الإدعاء أنه لم يحصل على مستحقاته، فاجأ الجميع بالسفر مباشرة إلى قطر لتدريب فريق السد براتب خيالي.

كما هرب البرتغالي جورفان فييرا الذي فضل الرحيل عن نادي الزمالك بداعي وجود مشاكل سياسية قبل ثورة 30 يونيو 2013، إلا أنه رحل لتولي تدريب منتخب الكويت حيث كان الراتب أكبر.

وكان أول الهاربين من الزمالك بسبب الأموال الخليجية، البرازيلي كارلوس كابرال الذي حصل مع الزمالك على بطولتي الدوري ودوري الأبطال ورفض التجديد حيث ذهب للعربى القطري رافضا تجديد تعاقده مع الزمالك، لكنه لم ينجح حيث عاد للأبيض في ولاية ثانية فشل خلالها فشلا ذريعا.

source: 
https://arabia.eurosport.com/article/كرة-القدم/الدوري-المصري/آخرهم-ميتشو..-مدربون-تلاعبوا-بالأندية-المصرية-لتحقيق-مكاسب-مالية