الأهلي يتسلح بعقدة رادس في نهائي دوري الأبطال

الجمعة, 11/09/2018 - 09:45
Kooora

يستقبل ملعب رادس فريق الأهلي المصري في زيارة جديدة، مساء اليوم الجمعة، أمام الترجي التونسي في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا، بعد أن تفوق الأحمر ذهابًا بنتيجة 3-1 على ملعب برج العرب بالإسكندرية.ويعشق جمهور الأهلي ملعب رادس، لأنه مصدر للذكريات الجميلة بالنسبة للفريق الأحمر، خاصة مع النتائج المبهرة التي حصدها بطل مصر عليه.وأصبحت جماهير الأهلي تتغنى بعقدة رادس قبل المواجهة المرتقبة أمام الترجي وسط حالة من التفاؤل بالنتائج الرائعة في الماضي القريب، مشوبة بالحذر من انتفاضة أبناء باب سويقة.زيارات الأهليأولى زيارات الأهلي إلى ملعب رادس كانت يوم 11 نوفمبر/كانون الثاني 2006 وهي الزيارة الأغلى والأشهر حين حسم الفريق الأحمر لقب دوري أبطال إفريقيا في إياب الدور النهائي بهدف قاتل لمحمد أبو تريكة في مرمى الصفاقسي، بعد أن تعادل الفريقان بهدف لكل منهما في الذهاب.وفي الزيارة الثانية، تلقى الأهلي هزيمة مريرة يوم 4 أغسطس/آب 2007 أمام الترجي في دور المجموعات بدوري الأبطال بهدف سلامة القصداوي، ثم كانت الهزيمة أيضًا بنفس النتيجة في الزيارة الثالثة أمام نفس المنافس يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول 2010 بهدف مايكل إنرامو.وتجرع الأهلي مرارة الهزيمة الثالثة على التوالي بهدف دون رد أمام الترجي بهدف الكاميروني يانيك نيانج يوم 30 يوليو/تموز 2011 في دور المجموعات بدوري الأبطال.وكسر الأهلي القاعدة في نهائي دوري الأبطال بنسخة 2012 حين حسم اللقب على هذا الملعب بنتيجة 2-1 على حساب الترجي، بثنائية محمد ناجي "جدو" والسيد حمدي، بينما سجل نيانج للترجي.وخسر الأهلي في زيارته السادسة على يد الإفريقي التونسي في إياب دور الـ16 الإضافي ببطولة الكونفيدرالية عام 2015 بنتيجة 2-1، ولكن الأحمر صعد عبر ركلات الترجيح.وتفوق الأهلي على الترجي في الزيارة السابعة يوم 22 أغسطس/آب 2015 بهدف دون رد أحرزه جون أنطوي، في دور المجموعات ببطولة الكونفيدرالية.وفي الزيارة الثامنة حسم الأهلي تأهله إلى نصف نهائي دوري الأبطال عام 2017، عبر إسقاط الترجي بثنائية التونسي علي معلول والنيجيري جونيور أجاي مقابل هدف لطه ياسين الخنيسي.وذهب الأهلي إلى رادس للمرة التاسعة في دور المجموعات بالنسخة الحالية، ليحسم الفوز بهدف المغربي وليد أزارو على حساب الترجي ويتأهل متصدرًا لترتيب مجموعته.الأهلي في رادس فاز 5 مرات خلال 9 زيارات وخسر 4 مرات، ولكنه حسم لقبين لدوري الأبطال على هذا الملعب الذي ينتظر تتويجًا ثالثًا للأحمر أو ريمونتادا تونسية توقف التفوق الأهلاوي.

source: 
http://www.kooora.com/?n=754730&o=n