تقرير كووورة: هل يسير هيجواين على خطى إبراهيموفيتش؟

الجمعة, 09/14/2018 - 14:45
Kooora

لا يزال الأرجنتيني جونزالو هيجواين، المنتقل إلى ميلان خلال الميركاتو الصيفي، يفشل في تسجيل هدفه الأول بقميص الروسونيري، بعد خوضه مباراتين مع الفريق. هيجواين انتقل إلى صفوف ميلان، قادمًا من يوفنتوس، على سبيل الإعارة لمدة موسم مع أحقية الشراء، وكجزء من صفقة ثلاثية، انتقل بمقتضاها بونوتشي إلى السيدة العجوز، وماتيا كالدارا إلى الروسونيري.وخاض هيجواين مباراتين حتى الاَن، بقميص الروسونيري، أمام نابولي وروما، في منافسات بطولة الدوري الإيطالي، ولكنه فشل في تسجيل أي هدف، بينما ساهم في صناعة هدف واحد أمام الذئاب.بداية هيجواين وغيابه عن التسجيل، جعلت البعض يشعر بالقلق حيال هذا الأمر، خاصة وأن المهاجم الأرجنتيني كان يعيش حالة من التألق في إيطاليا، سواء مع نابولي أو يوفنتوس.ويرصد كووورة، في التقرير التالي بعض الأسباب التي تطمئن الجماهير حول قدرة هيجواين على العودة إلى التهديف بقوة:1- معرفته بالكرة الإيطاليةفي صيف عام 2013، انتقل جونزالو إلى صفوف نابولي قادمًا من ريال مدريد الإسباني، ومنذ ذلك الحين، والمهاجم الأرجنتيني يلعب بالدوري الإيطالي.ويعد هيجواين من أكثر اللاعبين الموجودين حاليًا في إيطاليا، معرفة بالكرة الإيطالية، في ظل خبراته المستمرة منذ 5 سنوات، حيث لعب 3 أعوام لفريق نابولي، شارك خلال هذه الفترة في 147 مباراة، وسجل 92 هدفًا، وساهم في صناعة 26 هدفًا، قبل أن ينتقل إلى يوفنتوس.ومع السيدة العجوز، لعب النجم الأرجنتيني لمدة موسمين، تمكن خلالهما من تسجيل 55 هدفًا في 105 مباريات، كما صنع 12 هدفًا.2- بدايات إبراهيموفيتشالسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم فريق لوس أنجلوس جالاكسي الحالي، ونجم ميلان الأسبق، يعد من أنجح المهاجمين الذين ارتدوا قميص الروسونيري في الألفية الجديدة. إبراهيموفيتش، انتقل إلى صفوف ميلان في صيف 2010، ولعب للفريق لمدة موسمين فقط، حيث شارك في 85 مباراة، وسجل خلالها 56 هدفًا وساهم في صناعة 24 هدفًا.ورغم أرقام إبرا المميزة مع ميلان، إلا أنه واجه نفس مشكلة هيجواين، وهي الغياب عن التهديف في أول مباراتين مع الروسونيري.وكانت أول مباراتين لإبراهيموفيتش مع ميلان، بالدوري الإيطالي أمام تشيزينا وكاتانيا، حيث فشل زلاتان في هز الشباك، بل وأضاع ركلة جزاء خلال مباراته الأولى. وفي المباراة الثالثة للمخضرم السويدي، نجح في تسجيل أول أهدافه مع ميلان، خلال مواجهة لاتسيو، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

source: 
http://www.kooora.com/?n=737536&o=n