مورينهو يشن هجوما عنيفا على صلاح وماتيتش بعد الأداء السيء في المباريات الأخيرة

شن جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي تشيلسي، هجوما عنيفا على لاعبي الفريق وبالتحديد الثنائي الجديد سواء الصربي نيمانيا ماتيتش أو المصري محمد صلاح، أثناء استراحة ما بين الشوطين في مباراة البلوز أمام نوريتش سيتي والتي انتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن مورينيو هاجم ماتيتش وصلاح بالتحديد واشتبك معهما مشددا على أن أداء لاعبي الفريق في الشوط الأول كان يعيبه "الكسل" وأنه أداء لا يرقى أبداً لفريق بحجم النادي اللندني.

وأكدت الصحيفة الإنجليزية الشهيرة أن مورينيو أخبر الجناح المصري محمد صلاح أنه يجب عليه أن يظهر في فترة الإعداد الصيفية القادمة للفريق أنه أصبح جاهزاً ليكون لاعب كرة قدم في إشارة إلى عدم اقتناعه نهائيا بالمستوى الذي يقدمه مؤخراً مع تشيلسي خلال المباريات الماضية وبالتحديد لقاء نوريتش سيتي.

واستبدل المدرب البرتغالي صلاح عقب نهاية الشوط الأول مباشرة وأدخل الجناح البلجيكي إيدن هازارد.

وأضاف مورينيو أن أداء ماتيتش وصلاح كان كارثي في الشوط الأول ومفاجيء في الوقت نفسه

ووجه مورينيو حديثه إلى ماتيتش مشدداً على أن قرار إعادته مرة أخرى إلى تشيلسي في يناير الماضي بات يواجه تحفظات جادية بعد أن تراجع مستوى الدولي الصربي في المباريات الثلاث الأخيرة للبلوز.